موقعك: الصفحة الرئيسية > أخبار>ملاحظات الطلبة>اليزابيث دريك

اليزابيث دريك

مرة:3 March 2017 انقر:151

Elizabeth Studys in China

من أجل دراسة نحو درجة معقدة مثل الطب والجراحة، يجب أن الجامعة تفكر في الدراسة في تناسب معايير ل كلية الطب ويكون المشهود جيدا.

مرحبا، اسمي اليزابيث وأنا من أستراليا. أنا في السنة الثانية من كلية الطب يدرس في جامعة خبى الشمالية. التجربة حتى الآن كانت مبهجة.

عندما وصلت إلى الصين كنت خائفة حقا لأنني لم أكن أعرف اللغة ولم أعرف أي شخص هنا ولكن ضمان الجامعة تم نقلي رعاية عند وصولي.

بعد أن كنت قد المستصلحة أمتعتي واجتازوا الفحص الأمني، كان من دواعي سروري أن أرى أنني كنت يجري استلامها من قبل مسؤول بالجامعة. وكانوا قد رتبت لسفري آمنة لمدينة تشانغجياكو.

مرة واحدة وصلت كانت عملية مبهج نسيم. دفعت رسوم بلدي وحصلت على جدول الحصص الخاص بي، وخلال يومين كنت على استعداد للمحاضرات.

ركز السنة الأولى على الصينية ورأيت أنها فرصة للا تعلم سوى لغة ولكن من الناحية العملية على المواطنين في بلدي الروتين يوما بعد يوم.

لقد بدأت مع دورة طبية بلدي وعلى الرغم من أنها شديدة المحاضرين تصور الدروس بطريقة تضمن يكتسب الطلاب الفهم الكامل.

إغلاق الجامعة مرتين في السنة لفصل الصيف وعطلة الشتاء. خلال هذا الوقت الطلاب إما العودة إلى وطنهم أو سفرهم.

أستطيع أن أقول بشكل إيجابي أن خبى شمال الجامعة كان لها تأثير على مسيرتي التعليمية التي سوف أحملها معي حتى بعد وقتي هنا قد انتهى.



السابق: جاكسون وودجيت

التالى: هبة حمد

مقالات ذات صلة